JS NewsPlus - шаблон joomla Продвижение
الإثنين، 15 كانون1/ديسمبر 2014

المؤشرات الاقتصادية للجمهورية السورية


الجمهورية العربية السورية

 هى دولة عربية تقع في جنوب غرب آسيا على الساحل الشرقي للبحر المتوسط. يحدها من الشمال تركيا ومن الشرق العراق ومن الغرب لبنان والبحر المتوسط ومن الجنوب الأردن وفلسطين المحتلة .

 

تقع سورية بين خطي العرض 32- 37 شمالا وخطي الطول 35-42 شرقا، وقد منح هذا الموقع الجغرافي سورية امتيازا استراتيجيا عبر التاريخ ومن كافة النواحي، فهي ملتقى القارات الثلاثة (آسيا - أوروبا - أفريقيا) وتتوسط المراكز الصناعية والتجارية الرئيسية في أوروبا ومراكز إنتاج النفط في منطقة الخليج العربي .

الجمهورية العربية السورية





النشيد الوطنيحماة الديار

العاصمة

دمشق

أكبر مدينة

حلب

اللغة الرسمية

العربية

نظام الحكم

جمهورى

الاستقلال  عن فرنسا

17 أبريل 1946 

مساحة

 
المياه(%)

185,180    كم2

1.1

عدد السكان
 

الكثافة السكانية

24,000,000

11 8.3/كم2  (

الناتج المحلي الإجمالي

 

للفرد

$ 94.563 مليار

$ 4,756 

العملة

ليرة سورية (SYP

فرق التوقيت
 
الصيف 

+2إلى + (UTC)
 +3
إلى + (UTC)

رمز الإنترنت

.   sy  

رمز المكالمات الدولي

963 +



 

جغرافيا

أنهار سورية

تمتلك سورية الطبيعية عدداً لا بأس به من الأنهار إذا ما قورنت بباقي الدول العربية. ويمكن أن نعزو هذا الأمر إلى كثرة وتنوع التضاريس الطبيعية للمنطقة. ويعتبر نهر الفرات الأكثر أهمية لأن مجراه يخترق المنطقة الشمالية قادماً من تركيا ليعبر باتجاه المنطقة الشرقية ومنطقة الجزيرة السورية ويمر في محافظات الرقة ودير الزور قبل أن يغادر الحدود السورية العراقية. وتعتمد عليه الحكومة السورية بشكل رئيسي في توليد الطاقة الكهربائية واستثمار المنطقة المسماة حوض الفرات زراعياً. وأقيم على مجرى النهر أكبر السدود في المنطقة وهو سد الفرات، الذي شكل خلفه بحيرة الأسد.

 

أهم الأنهار السورية هي: الفرات وهو أكبرها ونهر العاصي وبردى ونهر اليرموك ونهر الخابور والبليخ والنهر الكبير الشمالي ونهر الأعوج والنهر الكبير الجنوبي ونهر عفرين والساجور ونهر السن ونهر بانياس ونهر العروس ونهر قويق ونهر دجلة الذي يسير في الأراضي السورية بحدود 50 كم وعدد آخر من الأنهار.

 

بحيرات سورية

في سورية عدة بحيرات وأهمها: بحيرة الأسد وهي أكبرها. تقع على نهر الفرات في محافظة الرقة. وبحيرة قطينه على نهر العاصي وبحيرة المزيريب وبحيرة البعث وبحيرة 17 نيسان على نهر عفرين وبحيرة 6 تشرين على النهر الكبير الشمالي وبحيرة الخاتونية وبحيرة مسعدة وبحيرة بلوران والبحيرات السبعة في اللاذقية وسد الطيبه في درعا وبحيرة زرزر وبحيرة الرستن وعدد من البحيرات الأخرى.

 

جبال سورية

تمتد فوق أرضي الجمهورية العربية السورية عدد كبير من الجبال والسلاسل الجبلية مثل جبال الساحل السوري التي تسمى أيضا جبال العلوين وجبال القلمون وجبل عبد العزيز وجبل سيس وسلسلة الجبال التدمرية وجبل الحرمون " أو الشيخ " وارتفاعه 2814 مترًا، وجبل الدروز أو جبل العرب وارتفاع أعلى قممه يصل إلى أكثر من 1800 مترًا، وجبل سمعان وجبل الحلو وجبل سمارة وجبل قاسيون وغيره من الجبال.

 

هضاب سورية

تتنوع وتتباين التضاريس في سورية بامتداد السهول والجبال والوديان ويوجد عدد من الهضاب المكملة للسلاسل الجبلية في الشمال والشرق والجنوب منها هضبة حوران البركانية وهضبة الجولان وهضاب الساحل وهضبة حلب اللتي تمتد على مساحة واسعة من الشمال السوري.

 

الاقتصاد

تتميز سورية بتنوع الطبيعة من السهل والبادية إلى الجبل إلى النهر والوادي والساحل، فهي طبيعة متباينة تأثر على الزراعة والصناعة بأنواعها. والاقتصاد السوري قائم على الثلاثي الاقتصادي: الصناعة، والزراعة، والتجارة. ولاننسى صناعات النفط والغاز والصناعات بأنواعها وصناعة السياحة.

الناتج المحلي

2009 الإحصائيات 55.2 مليار دولار

الناتج للفرد

2009 الإحصائيات 2000 دولار سنويا

سوق دمشق للأوراق المالية

أصدر رئيس الجمهورية العربية السورية بتاريخ 1/10/2006 المرسوم رقم (55) (قانون سوق دمشق للأوراق المالية)، والذي ينص على إنشاء سوق للأوراق المالية في سورية تعرف باسم سوق دمشق للأوراق المالية.

 

الزراعة

يعتبر القطاع الزراعي من أهم القطاعات الإنتاجية في سورية التي يقوم عليها الاقتصاد السوري، وذلك لتميز سورية باتساع وتنوع الأراضي بين السهول الخصبة وضفاف الأنهار والجبال، لذلك نجد فيها التنوع الزراعي بشكل كبير. ومن أهم المزروعات أشجار الفاكهة المختلفة والحبوب وأهمها القمح التي تنتشر زراعته في منطقة الفرات ومناطق جنوب سورية، حيث أن سورية هي الدولة العربية الوحيدة المصدرة للقمح لدول عربية وأجنبية، إضافة إلى محصول القطن. ويعتبر القطن السوري من أجود أنواع القطن في العالم وتحتل الجمهورية العربية السورية مركزا عالميا متقدما (المركز العاشر) في زراعة وإنتاج القطن . وتعد البلد السادس عالميا في صادرات القطن الخام .

 

وتعتبر سورية موطنا لشجرة الزيتون، حيث اكتشفت أول شتلة زيتون في مملكة إبلا الأثرية في مدينة إدلب، حيث يعتبر أهل إبلا أول من حول الزيتون إلى أشجار مزروعة بعد أن كان برياً. وتعتبر سورية من أوائل الدول (المركز الخامس) في إنتاج الزيتون وزيت الزيتون عالميا. وتعد محافظة إدلب الأغزر في الإنتاج بين المناطق والمحافظات السورية. ويمتاز إنتاج زيت الزيتون فيها بالعراقة والأصالة بالإضافة إلى إدخال التقنيات الحديثة. وزيت الزيتون السوري ذو جودة عالية ويصدر إلى الكثير من دول العالم. كما تنتشر زراعة الأشجار المثمرة كالمشمش والتفاح والكرز والتين والعنب والخوخ واللوز والجوز البلدي والفستق الحلبي وغيرها من أشجار الفاكهة وشتى أنواع الخضروات التي تقوم على العديد منها صناعات غذائية. إضافة إلى إغراقها لأسواق الخضار والفاكهة الخليجية والأسواق الاوربية قريباً بعد اتمام تطبيق مشروع استبدال المبيدات الكيميائية بالحيوية، والشوندر السكري التي تقوم عليه صناعة السكر. وتزرع الخضراوات بأنواعها في مختلف مناطق سورية.

 

وتتميز سورية بإنتاج أجود أنواع عسل النحل الطبيعي لطول فترة موسم الإزهار السنوي، وتنوع المحاصيل والزهور. وتصدر كميات كبيرة إلى دول الخليج حيث يتعرض هناك لتحاليل دقيقة قبل طرحها في الأسواق .

 

النفط والغاز والمعادن :

يعتمد الاقتصاد السوري على النفط، فالإنتاج النفطي يعادل 3 مليارات يورو أو مايعادل 30 ميلون طن سنويا ينقل بأنابيب النفط إلى حمص لتكرير 5.5 مليون طن وتصدر الباقي عن طريق الموانئ السورية على البحر الأبيض المتوسط. وتتميز سورية بنوعية النفط الخفيف، وكذلك استخراج الفوسفات. ومن الصناعات المتوقع لها مستقبلا كبيرا، الغاز الطبيعي الذي تبين في الفترة الأخيرة توفره بكثرة لا سيما بالقرب من مدينة دير الزور على نهر الفرات، والذي يَعد بمعدلات إنتاج مستقبلية عالية مما سيفيد في دعم الاقتصاد السوري . كما أن هناك توقعات واعدة بوجود نفط من النوع الخفيف في مدينة اللاذقية.

 

الصناعة

تشكل الصناعة رافدا مهما للاقتصاد السوري، وخاصة الصناعات العريقة والشهيرة في سورية منذ زمن بعيد، مثل الصناعات النسيجية، وصناعات غزل وحلج الخيوط (القطن والصوف وغيرها)، والصناعات الغذائية بأنواعها، والحلويات. وتعد سورية في طليعة الدول العربية الصناعية، حيث تتصاعد وتتطور مختلف الصناعات الحديثة في كافة مدن سورية الرئيسية، مثل الصناعات التحويلية والصناعات الهندسية وصناعات الأجهزة الكهربائية (الثلاجات المنزلية، وأفران الغاز، والغسالات، والمكانس الكهربائية، والأفران الكهرومغناطيسية، والأجهزة الكهربائية المنزلية كافة والصناعات الإلكترونية مثل صناعة أجهزة التلفزيون، وأجهزة الصوت، والهواتف، والرسيفرات وغيرها. والصناعات الكيماوية والمنظفات والأسمدة وصناعات الكبلات الكهربائية. وصناعة السيارات، وصناعة الجرارات، وصناعة الآلات الزراعية، والصناعات المعدنية، وصناعة هياكل السيارات، وصناعة الورق، وصناعة الملابس الجاهزة بأنواعها، وصناعات الأثاث، وصناعة الآلات والمعدات الصناعية وغيرها.

 

صناعة السيارات في سورية: دخلت سورية المجال الفعلي في تصنيع السيارات عبر الشركة السورية الإيرانية لتصنيع السيارات / سيامكو / بسيارتها شام SHAM كأول مصنع وطني متكامل لصناعة سيارة سورية بشكل كامل والتي تعد خطوة كبيرة تخطوها سورية في مجال صناعة السيارات. بهدف تلبية حاجة السوق المحلي والعربي والإقليمي وهذا ما تخطط له الشركة.

كما افتتح أيضا مصنع لتصنيع سيارات سابا الايرانية. ويوجد في سورية‏ منذ عدة عقود عدد من الشركات التي تقوم بصناعات ترتبط بصناعة السيارات أو مكوناتها مثل صناعات تجميع السيارات والآليات والحافلات والميكروباصات W - K وما يرتبط بها، وصناعة هياكل السيارات وصناديق الشاحنات ، وصناعة بعض قطع الغيار وصناعة التجهيزات والإكسسوارت التي تدخل في هذا المجال من الصناعة. وتعتبر منطقة الراموسة في مدينة حلب إحدى المراكز المعروفة على مستوى الشرق الأوسط في أعمال صيانة وتجميع وقطع غيار السيارات من كافة الأحجام والأنواع .

 

معامل الأدوية

يبلغ عدد معامل الأدوية الوطنية المنتجة حتى نهاية سبتمبر 2009 عدد (57) معملا تتركز معظمها في ريف دمشق وحلب. وقد حصلت معظم هذه المعامل على شهادات الآيزو 9001 و 14001 و 18001.  وتصنع سورية 90 % من حاجتها الدوائية وتستورد الباقي .

 

الموانئ البحرية

 

ميناء اللاذقية.

ميناء جبلة.

ميناء طرطوس.

ميناء أرواد.

ميناء بانياس.

السياحة

 

نواعير حماة

تتمتع سورية بطبيعتها الجميلة المتنوعة ما بين السهول والجبال والأنهار والصحراء والغابات الساحرة الغابات السورية ومناخها المعتدل الرائع مما جعل منها بلدا هاما" على الخارطة السياحية، في سورية مقومات السياحة بكل أنواعها عبر مئات المواقع والمدن الأثرية والطبيعة الخلابة وعشرات المصايف الجبلية مثل :وادي العيون وبلودان والزبداني وبقين وجبل الأربعين وسلمى والدريكيش ومشتى الحلو وصلنفة والكفرون وكسب والقدموس والمشتاية، صافيتا ورأس البسيط ومصياف ووادي بردى وادي قنديلوالكثير من المدن والمواقع الأثرية مثل مدينة تدمر وأفاميا وبصرى وراميتا والرصافة وقنوات وإيبلا وماري وأغاريت وسرجيلا وغيرها وكذلك القلاع التاريخية مثل قلعة الحصن وقلعة المرقب وقلعة شيزر وقلعة الكهف وقلعة الخوابي وقلعة حلب وقلعة جعبر وقلعة صلاح الدين، وقلعة صلخد الربيع في بانياس الحولة في سورية ويظهر كهف في الخلف.

 

والسياحة الدينية حيث سورية موطن للمرجعيات الأولى للمسيحية وكذلك البلدات الهامة في التاريخ المسيحي مثل معلولا وجبعدين وبخعة صيدنايا تلعرن، وكذلك والمقدسات إلإسلامية مثل الجوامع والمساجد التاريخية والمقامات والمزارات الدينية الهامة للصحابة ورجال التاريخ الإسلامي كالجامع الأموي ومقام وجامع السيدة زينب وغيرها والسيدة رقية وعشرات المقامات والمزارت الإسلامية، وتتميز سورية بالأسواق الشرقية العريقة والتاريخية في اغلب المدن السورية مثل سوق الحميدية وسوق مدحت باشا وسوق البزورية في دمشق وأسواق حلب التي تعد مجتمعه أطول أسواق اثرية مسقوفة في العالم واسواق حمص وحماة وغيرها، وانتشرت حديثا المراكز والمجمعات والمولات التجارية العالمية الراقية في مختلف مناطق ومدن سورية.

 

 

كما تتميز الطبيعة الرائعة والشواطئ السورية الممتدة في محافظة اللاذقية ومحافظة طرطوس، وتنتشر الفنادق والمنتجعات والمقاهي والكازينوهات على السواحل والشواطيء، وكذلك القرى السياحية حيث تتصل الغابات الرائعة في جبال الساحل السوري مع البحر وعشرات المصايف والمنتجعات الجبلية فائقة الروعة والجمال، وفي سورية الكثير من الفنادق العالمية الراقية والمقاهي والمطاعم المميزة الفخمة وعشرات العشرات من الفنادق بمختلف المستويات في جميع المدن والمصايف السورية.

 

ترتبط محافظات ومدن وبلدات ومصايف الجمهورية العربية السورية بشبكة حديثة من الطرق والمواصلات والاوتوسترادات بأحدث المواصفات العالمية، وكذلك بشبكة من الخطوط الحديدية والقطارات التي تغطي مختلف مناطق ومحافظات سورية تقريبا، وتواصل مدن الساحل السوري عبر المواني في اللاذقية وطرطوس وارواد وبانياس بمختلف مواني البحر المتوسط، ويوجد في سورية عدة مطارات داخلية تربط بين المدن السورية ومطارات دولية تربط سورية بمختلف دول العالم.

 

قلعة الحصن في حمص

 

متاحف سورية

 

تشتهر سورية بالعديد من المتاحف، ومنها:

 

متحف دمشق الوطني

 

متحف الخط العربي

 

البانوراما

 

متحف تدمر

 

متحف حلب

 

متحف السويداء

 

متحف الرقة

 

متحف معرة النعمان

 

متحف حماه

 

متحف طرطوس

 

متحف دمشق التاريخي

 

متحف التقاليد الشعبية

 

متحف أفاميا

 

متحف شهبا

 

اللغة

 

اللغة العربية هي اللغة الرسمية في الجمهورية العربية السورية وهي اللغة التي يتحدث بها أكثرية سكانها، وتتميز سورية بأنها الرائدة بين البلاد العربية التي تقدم الدراسة باللغة العربية بشكل كامل في كافة المؤسسات التعليمية والجامعات الحكومية. وسورية فيها أكبر تنوع من اللهجات العربية في العالم العربي (بخلاف ما تصوره وسائل الإعلام) حيث أنك تجد في سورية لهجات شبيهة بمعظم اللهجات العربية؛ فعلى سبيل المثال يتحدث سكان المنطاق الشرقية لهجتين هما لهجة الجزيرة واللهجة العراقية، ويتحدث البدو من سكان البادية باللهجة البدوية النجدية، ويتحدث سكان المناطق الجنوبية من البادية بلهجة مطابقة للهجة الأردنية، ويتحدث سكان المناطق الريفية في الغرب بلهجات شبيهة باللهجة اللبنانية، وكذلك هناك لهجات سورية مميزة كاللهجة الحلبية واللهجة الشامية المعروفة (اقرأ أيضا لهجات شامية).

 

التقسيمات الإدارية

 

تقسم سورية إلى 14 محافظة، هي (المحافظات مرقمة حسب ترقيمها في خريطة التقسيم الإداري لسورية

 

1.       محافظة دمشق

 

2.       محافظة ريف دمشق

 

3.       محافظة القنيطرة

 

4.       محافظة درعا

 

5.       محافظة السويداء

 

6.       محافظة حمص

 

7.       محافظة طرطوس

 

8.       محافظة اللاذقية

 

9.       محافظة حماة

 

10.    محافظة إدلب

 

11.    محافظة حلب

 

12.    محافظة الرقة

 

13.    محافظة دير الزور

 

14.    محافظة الحسكة

 

 مدن سورية

 

دمشق هي العاصمة أما حلب فهي المدينة السورية الكبرى من حيث عدد السكان والمساحة . حمص هي المدينة الثالثة من ناحية عدد السكان وتقع في وسط سورية وتعتبر حلقة وصل بين الشمال السوري وجنوبه وبين غربه وشرقه.أما الميناء الرئيسي في سورية فهي مدينة اللاذقية.

 

من أهم المدن الأخرى: طرطوس، والرقة، وسلمية، وحماة، ومصياف، وجبلة، والدريكيش والشيخ بدر، وبانياس، وصافيتا، ودير الزور، والبوكمال، ومرمريتا، وإدلب، والسويداء، ودرعا، والحسكة، ومارع، وطيبة الامام، والقامشلي، وعفرين، والقدموس، وبصرى، ورأس العين، والرستن، ومعرة النعمان، وجرابلس، وشهبا، وتلكلخ، ودوما، وجوبر، والنبك، وقطنا، وزاما، ودير عطية، والتل, وأريحا, وجسر الشغور. وعشرات المدن الأخرى المنتشرة في المحافظات السورية ومئات البلدات والقرى.

الرقم

اسم المدينة

اسم المحافظة

عدد السكان

1

إدلب

محافظة إدلب

1934000

2

طرطوس

محافظة طرطوس

93054

3

اللاذقية

محافظة اللاذقية

554000

4

دمشق وريف دمشق

محافظة دمشق وريف دمشق

4156000

5

حلب

محافظة حلب

4393000

6

حمص

محافظة حمص

1033000

7

حماه

محافظة حماة

712000

8

ادلب

محافظة إدلب

55000

9

السويداء

محافظة السويداء

87000

10

درعا

محافظة درعا

75000

11

القنيطرة

محافظة القنيطرة

37000

12

دير الزور

محافظة دير الزور

133000

13

الحسكة

محافظة الحسكة

82000

14

الرقة

محافظة الرقة

188000

 

بلدات وقرى سورية

ينتشر عبر جغرافيا سورية عدد كبير جدا من القرى والبلدات التي تتفاوت في حجمها وأهميتها. فهي تحوي القرى الكبيرة والصغيرة والقرى الأثرية والقرى ذات الأهمية الدينية والقرى السياحية. وقد ازداد اهتمام الدولة بالقرى والبلدات في الجمهورية بشكل كبير بعد ثورة الثامن من آذار. وتختلف القرى في سورية بنشاطها الاقتصادي بحسب موقعها في السهول الخصبة أو الجبال أو على الساحل أو ضفاف الأنهار. فالقرى في الجنوب السوري مثل حوران وجبل العرب والشمال الشرقي (منطقة الجزيرة السورية) ومنطقة الساحل تعتمد في الغالب على الزراعة في الدرجة الأولى (زراعة حبوب في الأولى والثانية وزراعة الخضار والفاكهة في الثالثة) ثم التجارة وبعض الصناعات. وقرى وبلدات الساحل السوري ومنها القرى والمصايف الجبلية أو القرى والبلدات القريبة من الساحل بالإضافة للصيد والثروة السمكية تعتمد على الزراعة والسياحة. أما القرى التابعة للمناطق الأخرى كمناطق ريف دمشق وريف حلب إضافة للزراعة فهي تعتمد على الصناعة والتجارة حيث تحيط المناطق الصناعية بالمدن الكبرى في سورية وتمتد للأرياف، وتعتمد القرى السياحية والمصايف على النشاط السياحي بالإضافة إلى عملها الأصلي.

 

التعليم في سوريا

بالرغم من الزيادة في عدد السكان في سورية، إلا ان سورية تمتلك نظام تعليمي أساسي جيد جدآ إلزامي ومجاني لكل فرد، فقد عززت الدولة فكرة أن التعليم هو أحد أركان التطوير والاقتصاد في البلاد.

 

مراحل التعليم في سورية

 

يقسم التعليم في سورية إلى ثلاثة مراحل:

التعليم الأساسي

هو تعليم إلزامي حسب القانون السوري لكل سوري ويقسم إلى:

 

حلقة أولى: من الصف الأول إلى الصف الرابع.

حلقة ثانية: من الصف الخامس حتى الصف التاسع.

التعليم الثانوي

التعليم الثانوي العام (علمي - أدبي)

التعليم الثانوي المهني (الصناعي - الزراعي - التجاري - المعلوماتية - الفنون - الاتصالات..)

 

التعليم العالي

يخضع التعليم العالي في سورية إلى رقابة وزارة التعليم العالي، وهي تسعى منذ إحداثها عام 1966 م إلى تعزيز فرص التعليم للراغبين في متابعة التعليم الجامعي والعالي. كما تهدف الوزارة إلى النهوض بالبحث العلمي وتطويره وتأمين مستلزمات نجاحه وتقدمه. وتشرف الوزراة على:

 

مؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة.

وهناك المعاهد العليا والمتوسطة. وتتبع لمديرية المعاهد التي تتبع بدورها إلى وزراة التعليم العالي.

ويتبع لهذه المديرية 35 معهدا باختصاصات متنوعة وموزعة في أنحاء القطر.

 

المشافي الجامعية.

عدد من المؤسسات العلمية البحثية كالمجلس الأعلى للعلوم، والمجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية ومجمع اللغة العربية.

 

الجامعات في سورية:

جامعة دمشق: ترجع نشأتها إلى سنة 1901 م وكان اسمها آنذاك الجامعة السورية لأنها كانت الوحيد يومئذ.  وتضم 24 كلية يوجد أغلبها في دمشق (17) والباقي في درعا (3) والسويداء (4).

جامعة حلب: أحدثت سنة 1958 م، وتضم 23 كلية أغلبها في حلب (18) ومنها في إدلب (5).  

جامعة تشرين: أحدثت سنة 1971 م باسم جامعة اللاذقية وعدل الاسم لاحقا إلى جامعة تشرين سنة 1975. وتضم 21 كلية موزعة على اللاذقية (16) وطرطوس (5).

جامعة البعث: أحدثت سنة 1979 م وتضم 21 كلية موزعة على حمص (15) وحماة (6).  

جامعة الفرات: أحدثت سنة 2006 م وتضم 17 كلية موزعة على دير الزور (8) الحسكة (5) الرقة (4).  

 

الجامعة الافتراضية السورية

الجامعات الخاصة السورية: واللتي تعتبر تجربة حديثة في سوريا وقد أثبتت نجاحها بشكل عام من ناحية المستوى العلمي لخريجيها والنظام الاداري الناجح قياسا مع الجامعات الحكومية والمناهج المتطورة.

الخصائص السكانية

 

يتوزع سكان سورية في غرب البلاد في دمشق / حلب / حمص / اللاذقية / طرطوص / ادلب عموماً، وفي الجنوب درعا / السويداء / القنيطرة ثم في حوض الفرات ومنطقة (الجزيرة السورية) دير الزور / الرقة / الحسكة. ويتجمعون بكثافة عالية حول المدن الكبرى في حلب وحمص ودمشق وما حولها، وما زال عدد من السوريين الدروز في المناطق المحتلة من هضبة الجولان يرزحون تحت الاحتلال ويقدر عددهم بنحو 40،000 نسمة. ترتيب المحافظات تنازليا حسب عدد السكان وفقا لتقرير الأمم المتحدة الديموغرافي السنوي :

حلب 3,818,000

دمشق 1,675,000

حماة 1,525,000

حمص 1,365,000

الحسكة 1,295,000

اللاذقية 890,000

دير الزور 803,000

الرقة 708,000

القامشلي 467,120

يوجد ما يقدر بحوالي ثمانية عشر مليون سوري من السوريين في دول العالم أهمها دول أمريكا الجنوبية والشمالية واستراليا وبعض دول أوروبا.  

سكان الجولان: يسكن هضبة الجولان المحتلة من إسرائيل حوالي 40,000 نسمة، منهم 18,000 درزي في شمال الجولان، و 2,000 علوي، و 20,000 مستوطن إسرائيلي.

 

مناطق سورية

██ محافظة الحسكة ██ محافظة دير الزور ██ محافظة الرقة ██ محافظة حلب ██ محافظة إدلب ██ محافظة اللاذقية ██ محافظة طرطوس ██ محافظة حماة ██ محافظة حمص ██ محافظة دمشق وريف دمشق ██ محافظة السويداء ██ محافظة درعا ██ محافظة القنيطرة

 

السكان

في كانون الثاني 2008 بلغت نسبة سكان سورية 90.3 % من السوريين سوريين بينما تمثل النسبة الباقية قوميات مثل الأرمن، والسريان، والآشوريين، والأكراد، والكلدان، والتركمان، والشركس وغيرهم. ويتوزع سكان سورية بكثافة عالية في المدن السورية الكبرى. ترتيب المحافظات تنازليا حسب عدد السكان وفقا لتقرير الأمم المتحدة الديموغرافي السنوي :

 

حلب 3,818,000 نسمة

دمشق 1,675,000 نسمة

حماة 1,525,000 نسمة

حمص 1,365,000 نسمة

الحسكة 1,295,000 نسمة

اللاذقية 890,000 نسمة

دير الزور 803,000 نسمة

الرقة 708,000 نسمة

القامشلي 467,120 نسمة

تقدَّر نسبة سكان المدن في 2006 بـ 53.5% . يشار بالذكر إلى ان سورية قد استقبلت أفواجا كبيرة من اللاجئين من دول الجوار خلال أزمات القرن الماضي، وفتحت أبوابها للنازحين، وبالأخص من فلسطين منذ 1948 ولبنان خلال الحرب الاهلية وبعدها العراق حتى اليوم. ويشكل اللاجئون الفلسطينيون وحدهم قرابة 450,000 نسمة ينتشرون في عدة مخيمات من أهمها مخيم اليرموك، وقد نزحوا من ديارهم بعد نكبة فلسطين عام 1948. أما بالنسبة للاجئين من العراق، فقد تزايدوا حتى تخطى العدد 1,500,000 نسمة وجاء ذلك لنزوحهم نتيجة الأوضاع الأمنية المضطربة في بلادهم بعد الغزو الأمريكي للعراق.

 

سورية ذات أهمية خاصة لجميع الأديان والطوائف الدينية ولكل الديانات أهميتها، حيث تعتبر إحدى أهم الدول الإسلامية منذ أيام الخلافة الأموية التي اتخذت من دمشق عاصمة لأكبر دولة إسلامية قامت في التاريخ وهي الدولة الأموية.

ومدن سورية مثل دمشق وحلب هي مراكز للعلم والعلماء، وعدد كبير من العلماء المسلمين عرفوا وانطلقوا من سورية من أشهر مراكز ومدارس العلم.

ويشكل المسلمون بجميع الطوائف حوالي 90% من عدد السكان ويعتبر الإسلام هو الدين الرسمي في البلاد.

ويشكل المسيحيون 10% من سكان سورية. ولسورية أهمية خاصة في تاريخ المسيحية، فقد كانت مركزا لعدد من الكنائس في تاريخ المسيحية. ومن سورية انطلق المبشرون والرسل لنشر الديانة المسيحية في أوروبا. وأهم القديسين والرسل بولس الرسول قد انطلق من دمشق لنشر المسيحية في أوروبا، وفيها أهم المقدسات والكنائس الأولى والأديرة والأضرحة والمقدسات الهامة مثل كنيسة حنانيا في دمشق وكنيسة قلب لوزة وكنيسة أم الزنار ودير سمعان ودير مار موسى ودير اليعقوبية ودير مار الياس الريح ودير السيدة ودير مار جرجس الحميراء ودير القديسة تقلا البطريركي وكتدرائية القديس سرجيو وكنيسة يبرود، وبلدات ما زالت تتكلم لغة السيد المسيح حتى اليوم مثل معلولا التي تحوى أديرة وكنائس وبيوتها محفورة في الصخر، وجبعدين وصيدنايا وبصرى.

 

وبحسب موقع مجلس الشعب السوري على الإنترنت فإن نسب الأديان في سورية كالتالي:

 

86% مسلمين 13,5% مسيحيون، وبضعة آلاف من اليهود. وهذه النسب مستندة لما ورد في كتاب سورية اليوم لوزارة الإعلام لعام 1982  .

أما بحسب تقرير جهاز السي أي إيه الأمريكي لحرية الأديان لعام 2007 فإن النسب كالتالي:

 

74 % من السكان إسلام سنة، و 13% مسلمون من مذاهب مختلفة (علويون إسماعيليون وشيعة) والدروز يشكلون 3%، أما المسيحيون فنسبتهم تبلغ 10 % من السكان ينتمون لطوائف مختلفة، كما توجد جاليات صغيرة يهودية في دمشق والقامشلي وحلب هاجر معظمها خارج البلاد، وتوجد أيضا أقلية يزيدية   

السياسة

 

منذ عام 1963، الجمهورية العربية السورية يحكمها حزب البعث العربي الاشتراكي، بعد ثورة الثامن من آذار. يشكل حزب البعث والأحزاب الموالية له تآلفاً يسمى الجبهة الوطنية التقدمية، وتملك الجبهة ما يقارب من ثلثي المقاعد في البرلمان السوري وهو مجلس له تاريخ عريق في السياسة السورية والذي يضم 250 عضواً، وبقية المقاعد (83 مقعداً) مخصصة لنواب مستقلين.

 

تعيش سورية في ظل حالة الطوارئ,منذ عام 1963. بعد وفاة الرئيس حافظ الأسد انتخب ابنه الرئيس بشار الأسد، ينتمي رئيس الدولة الحالي كما والده للطائفة العلوية.

 

يمنح دستور 13 مارس 1973 الحزب الحاكم دور الحزب القائد للدولة والمجتمع، ويضمن له أغلبية طفيفة في مجلس الشعب، ويمنح رئيس البلاد صلاحيات واسعة.

 

يرشح رئيس الجمهورية من قبل مجلس الشعب بناء على اقتراح من القيادة القطرية لحزب البعث، ثم يجري استفتاء عام لولاية مدتها سبع سنوات. يجمع رئيس الجمهورية بين مناصب الأمين العام لحزب البعث ورئيس الجبهة الوطنية التقدمية، وله الحق في تسمية رئيس الوزراء وإعلان الحرب وحالة الطوارئ، وإصدار المراسيم في حال عدم انعقاد البرلمان وتتكون الجبهة الوطنية التقدمية من سبعة أحزاب بقيادة حزب البعث الذي يشكل 51% من مقاعد الجبهة.

 

السياسة الخارجية

سورية لها حضورها الكبير دولياً وتعد واحدة من أكبر واهم دول الشرق الأوسط كما تحتفظ بعلاقات مميزة مع الكثير من دول العالم، ومع استمرار التوتر في منطقة الشرق الأوسط بسبب احتلال إسرائيل لأراضي عربية لذلك سورية لا تعترف بإسرائيل كدولة حتى الآن وتشير إليها بفلسطين المحتلة عبر منابرها السياسية وإعلامها ومناهجها التربوية وبين أبناء شعبها . وما زالت أجزاء من أراضيها واقعة تحت الاحتلال الإسرائيلي. لم يتم حتى الآن أية مفاوضات على السلام رغم أن سورية أعلنت عن رغبتها بالسلام ضمن شروط ذات معايير تراها ضرورية, وتطالب سورية دول العالم العدل في التعامل مع قضايا المنطقة لإحلال السلام.

 

حقوق الإنسان في سورية

قامت جماعات حقوقية مختلفة ذات مرجعيات مختلفة أيضاً بتقييم سجل وواقع حقوق الإنسان في سورية. ومما يمكن التسليم به أن الحقوق السياسية خاضعة لنظام الحزب الواحد، حزب البعث العربي الاشتراكي، والذي يتمتع، حسب الدستور، بدور الحزب القائد للدولة والمجتمع. والبلاد، تعيش تحت قانون الطوارئ أو الأحكام العرفية منذ عام 1963, ولكن مع تسلم الرئيس بشار الأسد الرئاسة في سوريا خفت القيود على حرية التعبير والانتقاد للسلطة وخاصة عن طريق استخدام الاعلام والاعمال التلفزيونية.

 

الاعياد والعطلات الرسمية

الاعياد الرسمية التي تتعطل الدوائر الرسمية في جمهورية العربية السورية وتعتبر يوم عطلة الرسمية لكافة المواطنين:

 

التاريخ

المناسبة

ملاحظات

الدوام الرسمي

1 يناير

عيد رأس السنة الميلادية

حسب التقويم الميلادي

عطلة

8 مارس

ثورة الثامن من أذار

حسب التقويم الميلادي

عطلة

21 مارس

عيد الأم

حسب التقويم الميلادي

عطلة

17 أبريل

عيد الجلاء

حسب التقويم الميلادي

عطلة

28 أبريل

عيد الفصح

حسب التقويم الميلادي

عطلة

1 مايو

عيد العمال العالمي

حسب التقويم الميلادي

عطلة

6 مايو

عيد الشهداء

حسب التقويم الميلادي

عطلة

6 أكتوبر

ذكرى حرب تشرين التحريرية

حسب التقويم الميلادي

عطلة

25 ديسمبر

عيد الميلاد المجيد

حسب التقويم الميلادي

عطلة

10 ذو الحجة

عيد الأضحى المبارك

حسب التقويم الهجري

عطلة

1 شوال

عيد الفطر المبارك

حسب التقويم الهجري

عطلة

1 محرم

عيد رأس السنة الهجرية

حسب التقويم الهجري

عطلة

12 ربيع الأول

عيد المولد النبوي

حسب التقويم الهجري

عطلة