JS NewsPlus - шаблон joomla Продвижение
الإثنين، 15 كانون1/ديسمبر 2014

المؤشرات الاقتصادية لجمهورية أوغندا


جمهورية أوغندا

هى دولة في شرق إفريقيا الوسطى. وهي دولة داخلية، أي لا سواحل لها.أصبحت في فترة تحت حكم الملك عيسى البلوشي حينما توسع النفوذ العماني الذي شمل مكران وكرمان وهي اقاليم حكمتها قبيلة البلوش العمانيه في القرن الأول الميلادي إلى جانب زنجبار الجزيره الفريقيه التي فتحها القائد العماني الامير شداد البلوشي صهر سلطان عمان، وأوغندا كانت مقسمة إلى أربع ممالك هي بوجندا وأنكولي وأورور وبانبورو. كان هذا قبل الاحتلال البريطاني. دخلت في حوزة النفود البريطاني في سنة 1308هـ وأعلنت بريطانيا الحماية عليها فسنة 1899م. ثم تحولت بعد ذلك إلى مستعمرة ظلت تحت الحكم البريطاني حتى استقلالها في سنة 1962م .

 

جمهورية أوغندا 

نشيد أوغندا الوطني

العاصمة

كمبالا

أكبر مدينة

كمبالا

اللغة الرسمية

إنجليزية,سواحيلية

نظام الحكم

جمهورى

الاستقلال من المملكة المتحدة

9 أكتوبر 1962

مساحة
  

 المياه(%)

236,040 كم2 (

 15,39

عدد السكان
 
 -   كثافة السكان

 24,699,073

105/كم2 (

الناتج القومي الإجمالي
 
 -
الناتج القومي للفرد

6,198,000,000$

245$

العملة

شيلينغ أوغندي (AOA)

فرق التوقيت
 -
الصيف 

+3 (UTC)
 +3 (UTC)

رمز الإنترنت

.ug

رمز المكالمات الدولي

+256

 

النشاط الاقتصادي

 

أوغندا بلد زراعي تزرع فيها الكاسافا والبطاطا والذرة والدخن والأرز والشاي والقطن وقصب السكر هذا إلى جانب صيد الأسماك وتربية الحيوانات واستخراج النحاس والقصدير وقطع الاخشاب الجيدة. مع الإشارة ان بريطانيا عرضت على اليهود اقامة دولتهم في أوغندة ورفضوها

 

جغرافيا

 الموقع

 

توجد في القسم الشمالي من بحيرة فكتوريا، ومايليه شمالاً وغرباً وإلى الشمال قليلاً من الدائرة الاستوائية. تحدها كينيا، من الشرق، وتنزانيا، من الجنوب، والسودان، من الشمال، وزائير من الغرب ورواندا، من الجنوب الغربي. وعاصمتها كمبالا، شمالي بحيرة فكتوريا. وسكان اوغندا 17 مليون ونصف نسمة. ومن أشهر مدنها جنجا وبوجنجا وعنتيبي.

 

الأرض

 

تبلغ مساحة أوغندا 243,4000 كم. وتغطي المياه العذية حوالي خمسة عشر بالمائة من مساحتها. وتتكون من بحيرة فكتوريا وبحيرة إبراهيم (كيوجا) وأجزاء من بحيرة ألبرت وادوارد. وتعتبر أرض من أجمل بقاع الشرق ووسط أفريقيا بسبب وفرة الكساء الاخضر. من حشائش السافانا البستانية والغابات وأكثر من ثلاثة أرباع الأرض الأوغندية هضبة ترتفع بين تسعمائة متر وألف وخمسمائة متر. وفى الشرق قرب حدودها مع كينيا جبل الجون حيث يرتفع 4311 متراً وهو بركان خامد، وفي الغرب جبل رونزوري, ويرتفع إلى 5.109 أمتار وتنحدر أرضها إلى الوسط حيث بحيرة إبراهيم (كيوجا) وتنحدر بشده نحو الغرب حيث الحافة الأخدودية والأجزاء الشمالية قسم من هضبة البحيرات يسوده الاستواء. وتقطع أرض أوغندا العديد من روافد نهر النيل.

 

المناخ

 

ينتمي مناخ أوغندا إلى النوع المداري. غير أن كثرة المساحات المائية وعظم الارتفاع أثر في تعديل حرارتها. وتساقط أمطار أوغندا بوفرة في الاعتدالين. ويسقط المطر بين شهري أبريل وأكتوبر. أما بجوار بحيرة فكتوريا فيسقط المطر طول العام. والنبات الطبيعي يتمثل في بعض جزر من الغابات الاستوائية. وغالبية الغطاء من الحشائش.

 

السكان

 

يتكون سكان أوغندا من عدة قبائل تزيد على عشرين قبيلة. وينتمون إلى زنوج البانتو والنيليين الحاميين.

 

البانتو

 

جماعات الباجندا ويشكلون خمس السكان تقريباً. وجماعات الباسوجا والبيانكوري.والكراجوي. وهناك جماعات صغيرة منها اباجسو وباثيولي وباجوب.

 

القبائل النيلية الحامية

 

الابنوس والكاراموجا والباري.

 

القبائل الزنجية

 

لو ولانجو والألور.

 

وهناك بعض الأقزام في مناطق العزلة بالغابات وبعض قبائل سيرياتل.

 

اللغة

 

هذا إلى جانب جماعات مهاجرة من زائير ومن رواندا وعناصر آسيوية من الهند وباكستان وجالية عربية احترفت التجارة من القديم. ويتحدث الأوغنديون السواحلية وعدداً من اللغات المحلية غير أن اللغة الرسمية هي الإنجليزية.

 

الدين

 

32 % رومان كاثوليكيين ،12% مسيحيون بروتستانتين، 52% مسلمون (معظمهم سنة مع وجود أقلية شيعية)، 4% يتبعون أديان وعقائد مختلفة كالبهائية الهندوسية اليهودية بالإضافة للأديان المحلية يقع اختلاف كبير في عدد الدول الإسلامية في قارة أفريقيا وبالتالي في تعداد المسلمين بالبلاد التي يغلب على حكمها أعداء الإسلام فيعملون على إعطاء إحصائيات مغلوطة عن تعداد المسلمين في حين ترفع نسبة غير المسلمين لتعطي نفسها شريعة الحكمة والتسلط على المسلمين ومن ذلك السبيل نجد أنفسنا أمام معلومات متضاربة عن تعداد المسلمين وأوضاعهم داخل تلك القارة المنكوبة بالاستعمار والاستعباد والاستغلال الشنيع للثورات الطبيعية والبشرية.

 

أين تقع أوغندا : تقع أوغندا جنوب السودان من ناحية الشرق قليلاً وتبلغ مساحتها 243410كيلو متر مربع وتغطي البحيرات والمستنقعات مساحة 17% من إجمالي الأرض.

 

تاريخ أوغندا

أصبحت "أوغندا" محمية بريطانية 1894 - 1896م، وبعد الحرب العالمية الثانية حصلت على الحكم الذاتي ثم على الاستقلال الكامل 1962، وفي عام 1963 انتخب ملك "أوغندا" السير "إدوارد فريدريك" رئيسا للبلاد، وفي فبراير 1966م أطاح به رئيس مجلس الشعب "أبولو أوبوبوتي". تبنت الدولة عام 1967 نظاما جمهوريا وفي عام 1971 أطاح الميجور "عيدي أمين دادا" بحكم "اوبوتي"، وحل المجلس الوطني، ونصب نفسه رئيسا للجمهورية، وفي عام 1974م استطاع إخماد تمرد داخلي. حكم نظام "عيدي أمين" البلاد حكماً دكتاتورياً مما أدى إلى فرار كثير من المتمردين الأوغنديين إلى الدول المجاورة، وساءت علاقات عيدي أمين مع دول شرق أفريقيا، لاسيما بعد أن ثارت مشاكل الحدود بينه وبين "كينيا" التي قادت حملة ضده، وفي عام 1979انتهي حكمه بغزو بلاده بواسطة تحالف عسكري من القوات التنزانية والقوات التابعة لما يسمي (الجيش الوطني لتحريرأوغندا) ودخلت القوات التنزانية العاصمة الأوغندية "كمبالا"، وشكل "دابوش لول" حكومية انتقالية من عناصر الجيش الوطني لتحرير "أوغندة"، ثم خلفه "قومزي بنسيا"، ولكنه ما لبث أن أطاح به الجناح العسكري للجبهة الوطنية لتحرير أوغندة وفي عام 1980 جرت انتخابات فاز بها حزب المؤتمر الوطني الأوغندي، وأصبح "أوبوتي" رئيسا للجمهورية، وفي عام 1985م حدث انقلاب عسكري بقيادة "تيتو اوكلو" أطاح بحكومة أوبوتي، وفي عام 1986 أطاح انقلاب "يوري موسفيني" بحكومة تيتو أوكلو.