JS NewsPlus - шаблон joomla Продвижение
الإثنين، 15 كانون1/ديسمبر 2014

المؤشرات الاقتصادية لجمهورية توجو


جمهورية توجو

هى دولة إفريقية صغيرة بغربي أفريقيا ،احتلتها ألمانية في سنة (1312 هـ - 1894 م) وظل الاحتلال بها حتي الحرب العالمية الأولي، وبعدها اقتسمت بريطانية وفرنسا مستعمرة توجو، وأيدت عصبة الأمم هذا التقسيم في سنة (1341 هـ - 1922 م)، وظهرت توجو الفرنسية وتوجو البريطانية، ثم وضعت تحت الوصاية عن طريق الأمم المتحدة بعد الحرب العالمية الثانية، وفي سنة (1377 هـ - 1957 م)، ضمت بريطانية توجو البريطانية إلى غانا، وبقيت توجو الفرنسية تحت الوصاية الفرنسية حتي استقلت في سنة (1960 م).

 

جمهورية توجو

نشيد توغو الوطني

العاصمة

لومي

أكبر مدينة

لومي

اللغة الرسمية

فرنسية

نظام الحكم

جمهورية

الاستقلال من فرنسا

27 ابريل 1960

مساحة
 
 
المياه(%)

  56,785 كم2 (

4,2

عدد السكان

 كثافة السكان

5,550,000

 88/كم2 (

الناتج القومي الإجمالي
 -
الناتج القومي
 -
الناتج القومي للفرد

8,600,000,000 $

 

1,700 $

العملة

فرنك س ف ا غرب أفريقيا (XOF)

فرق التوقيت
 -
الصيف 

+0 (UTC)
 +0 (UTC)

رمز الإنترنت

.tg

رمز المكالمات الدولي

+228

 

الموقع

يحد توجو من الشمال بوركينا فاسو، ومن الجنوب خليج غينيا، وتحدها من الشرق جمهورية بنين ومن الغرب جمهورية غانا، وتبلغ مساحتها حوالي (56,785 كم) وهي عبارة عن مستطيل ضيق يبلغ طولة من الجنوب إلى الشمال حوالي (600 كم) وعرضة حوالي (55 كم) وبلغ سكان توجو(5,550,000) والعاصمة (لومي)، ومن أهم المدن سوكوده، وبايمي، وباساري.

 

الاقتصاد

توجو بلد فقير، تشكل الزراعة الحرفة الأولي في اقتصادها، وأهم الغلات الكاسافا والذرة واليام، ومن الحاصلات النقدية البن والكاكاو والقطن ونخيل الزيت، وتنتشر الزراعة في الجنوب ،والرعي هي الحرفة الغالبة عند أهل شمالي توجو، وظهرت بعض الخامات المعدنية كالفوسفات، وخام البوكسيت، والحديد، وتشكل الغابات ثروة خشبية في بعض المناطق .

 

الأرض

أرض توجو تبدأ من ساحل محاط بألسنة رملية تحصر بينها بحيرات على شكل مستنقعات تنموا بها الغابات، على الساحل شريط سهلي ضيق يبلغ عرضة حوالي 50 كم، هذا في الجنوب، أما الوسط والشمال فيتكون من هضبة قديمة تنتشر فوقها بعض المرتفعات، وأبرز أنهارها نهر مونو، وأوتي والنهار قصيرة .

 

المناخ

مناخ توجو ينقسم إلى ثلاثة قطاعات متميزة، فيسود الجنوب مناخ مداري أقل أمطار من المرتفعات التي يسودها طراز مداري رطب وفير الأمطار، ويسود الشمال طراز ثالث ينتمي للنوع السوداني صيفي الأمطار.

 

السكان

سكان توجو من القبائل الزنجية التي تنتمي إلى الإيوي والواتاشي والمينا واليوربا والهوسا وتنتشر هذة الجماعات في الجنوب، وفي الشمال جماعات من الهوسة والباول والجورما، وفي الشمال الشرقي جماعات كيري ولوسو، ويتحدث سكان توجو عدة لغات منها : الهوسا، ومومبا ،الكابي واايفي، والمينا، والباسار، واللغة الرسمية هي الفرنسية.وصلها الإسلام عن طريق البلاد الواقعة في شمالها، حيث الدول الإسلامية في حوض النيجر والسودان الغربي.

 

الدين

حسب إحصائيات أجريت عام 2007 فان 33 % من السكان يتبعون ديانات محلية، 27.8 % كاثوليك، 13.7 % مسلمون سنيون، 9.5 % بروتستانت، 9.8 % مجموعات مسيحية مختلفة، 1.2 % اعتقادات متنوعة(كديانة أوريشا)، 4.9 % لادينيون .